مساحه اعلانيه فارغه
المقالات

دكتور هيثم شتا

كتب: احمد اسامه عبداللاه

محمود مرسى محمد مرسى الشهير بـ ” هيثم شتا “.
‏مصري الجنسية ، ولد ” هيثم شتا ” في اليوم االثاني والعشرين من شهر اغسطس بعام 1986 م
‏كبر ونشأ ” محمود مرسى ” احدي المدن التابعة لمحافظه القاهرة

درس ” هيثم شتا ” في كليه اداب بجامعة ” عين شمس ” ، حيث تميز بتفوقة الدراسي في جميع مراحلة الدراسية.

في اطار متابعه جريدة ‘ اكسترا نيوز ‘ لاحد افضل الشباب المؤثرين في وقتنا الحالي يجب ان نسلط الضوء علي الشاب المكافح الطموح ” هيثم شتا ” صاحب السبع والثلاثون عاما ، الذي لم يستسلم للاعمال الروتينيه فقرر ان يقتحم مجال العلاج النفسي حيث اصبح الافضل فيه بجدارة في الفترة الاخيرة.

يعتبر ” هيثم شتا ” من خِيرة شباب مصر ، اذ ذاع سيطه بين الشباب من كل المحافظات ، فى مصر وخارج مصر بانة اهم استشارى نفسى
ومعالج السلوك المعرفى
واستشارى علاقات اسريه ومدرب تطوير الذات وصاحب تأثير قوى وملهم لهم..

وقد اشاد ” هيثم شتا ” في حديثة الي جريده ” اكسترا نيوز ” قائلا: الحلم هو اصلاح الصوره العامه المغلوطه لعلم النفس والعلاج النفسى، وتوضيح الصوره السليمه للعلاج النفسى وابراز اهميته واثره على الافراد والاسر والمجتمع بشكل عام والتعريف بأهميه العلاج النفسى واهميه التعامل مع الدكتور النفسى والوصول الى شعبنه علم النفس والعلاج النفسى والوصول الى شعبنه علم النفس والعلاج النفسى

يعد ” هيثم شتا ” الافضل في مجال العلاج النفسي ، لانة استطاع اضافه طريقه جديده للمساعده النفسيه وهى العلاج النفسى عن بعد ، واستطاع الحصول على الدكتوراه الفخريه فى مجال علم النفس والعلاقات الاسريه والعلاج النفسى عن بُعد ولغه الجسد وتطوير الذات من Smart Intel colleeGE

صاحب الفضل الاول والاخير علي ” هيثم شتا ” هو ربنا سبحانه وتعالي ثم عائلتة وخاصةً امة وابية
مرسى محمد مرسى

واجة ” هيثم شتا ” العديد من الصعوبات والتحديات في حياتة ، لا ينكر انة تعرض لضربات قاسيه في فترة من الفترات وكاد ان ييأس وينسحب ، ولكن عزيمتة واصرارة منعتة من ذلك حيث عاد مسرعا ، مكافحا ، املا في الله عز وجل انة سيصل الي هدفة تاركا كل الصعوبات خلف ظهرة ، خصوصا فى ما يتعلق بنظريه التأثير النفسى عن بعد واتهم ب الجنون وتجاهل كل هذا وصمم على رؤيتة واعتمد على الله واثبت نظريته بنجاح ساحق بنسبه 98% مع اكثر من 300 حاله من مصر وكافه الدول العربيه وامريكا والمكسيك وغيرهم تقريبا تواصل عن بعد فى كل القارات اوروبا وافريقيا واسيا
من هنا من مصر واثبت هذا الى ان جاءت جائحه كورونا واجبرت الجميع على تبنى نظريتة فى التعامل عن بعد ، وابرز هيثم شتا طريقه تعامل سلسه فى الجلسات النفسيه بما يتناسب مع مستوى ثقافه الحاله ومستوى التعليم وما يفهمه وهذه هى الخطوه الاهم على طريق شعبيه علم النفس

ويؤمن ” هيثم شتا ” أن الطموح هو المحرك الأساسي للنجاح فلم يقف طموحه عند حد معين وقرر التوغل في هذا المجال أكثر وأكثر واللافت للنظر أن عمر ” هيثم شتا ” لم يتجاوز الـ 37 عاما وقد حقق هذا النجاح المبهر، ووراء كل عمل ناجح العديد من الصعوبات والاحباط والمحاولات العديدة التي باءت بالفشل واجة الكثير من الصعوبات حيث انة بدا من الصفر علم نفسه بنفسه وعمل. جاهدا لتحقيق اهدافة..
ونسال الله عز وجل ان يلهمه مزيدا من التفوق والنجاح ..

ahmedosama

"‏لا يهمني من تكون كن معي جميلاً أكن معك أجمل." - احمد اسامه ।📗 +201065964224

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى