مساحه اعلانيه فارغه
المقالات
أخر الأخبار

معلم إنجليزي مصري يحقق حلمه من خلال التعلم الذاتي

**بقلم: عبد الرحمن محمد ** إبراهيم المحلاوي، معلم لغة إنجليزية مصري، خريج كلية التربية جامعة عين شمس. على مدار 16 عامًا، عانيت من التعليم الخاطئ في اللغة الإنجليزية، خاصةً في المدارس الحكومية. لم أحصل على أي دورة تدريبية رسمية، بل بدأت أتعلم اللغة بشكل فردي، واتبعت نظرية التعلم الذاتي. استمريت في هذا النهج لأكثر من سنتين، حتى تمكنت من إتقان اللغة، وبدأت في تدريسها.بدأت التدريس عبر الإنترنت في العديد من الأكاديميات السعودية، وسرعان ما ذاع صيتي، وبدأت الناس تطلبني من بلاد عربية مختلفة، مثل الإمارات والكويت والسعودية وقطر ومصر.في عام 2020، تخرجت من جامعة عين شمس كلية التربية، وبدأت التدريس في المدارس في الحي الذي أسكن فيه. سرعان ما أصبحت علامة بارزة لكل من يريد تعلم اللغة الإنجليزية في المنطقة .فضلني الله بلهجة أمريكية قوية ، واتحدث اللغة الإنجليزية بطلاقة، مما دعم عملية التدريس وساعدني على تطوير مهاراتي اللغوية. كما تمكنت من احتراف التدريس عبر الإنترنت حيث بدات منذ ٢٠٢٠.في عام ٢٠٢٢، أسست أكاديمية خاصة بي باسم “English Space”. أسعى من خلال هذه الأكاديمية إلى مساعدة أكبر عدد من الناس على تعلم اللغة الإنجليزية بسهولة وممارسة اللغة بشكل مستمر، وليس مجرد التعلم النظري. اكتشفت طرقًا مختصرة جدًا لتعلم قواعد اللغة الإنجليزية، والتي لاقت تفاعلًا كبيرًا من الطلاب. فقد ساعدت الكثير من الناس على التخلص من عقدة قواعد اللغة، والتركيز على الممارسة أكثر.أرى أن قصتي هي نفس قصة كل طالب عانى من التعليم الخاطئ في اللغة الإنجليزية. لذلك، فأنا أشعر بكل ما يمر به الطلاب، لأنني مررت به بنفسي.مؤخرًا، بدأت العمل في أكاديميات متخصصة في تعلم اللغات للبالغين من مختلف الدول العربية مثل CAC وEBE تحت اشرف الاخ والمدرب المبدع مستر شادي التركي مدرب المدرسين . فخور جدًا بكل ما وصلت إليه، ولكنني لا أتوقف عن التعلم والممارسة والمثابرة. حاصلت ايضا على TEFL من كلية التربية وهي شهادة تدريس اللغة الانجليزية كلغة اجنبية وTESOL من جامعة اريزونا الامريكية وهي تدريس اللغة الانجليزية كلغة ثانية واسعى للحصول على CELTA وهي اقوى شهادة تدريس في العالم . ، كما أنني مدرب معتمد من جامعة عين شمس، وحاصل على دبلومة معلم الكبار من مركز تعليم الكبار بجامعة عين شمس .أنا أحب التعلم الذاتي، وقد حصلت على ما يقارب 50 دورة علمية وعملية. كما سجلت فيديوهات مصورة للعديد من الدروس التعليمية باللغة الإنجليزية، على صفحتي الشخصية Ibrahim El Mahallawy وصفحتي العملية English Space وأسعى إلى تحقيق مزيد من التفاعل .حلمي أن يذيع صيتي، وأن أساعد الكثير من الناس على تعلم اللغة الانجليزية . لدي شغف يفوق الخيال لتحقيق هذا في القريب العاجل إن شاء الله.قصتي هي قصة ملهمة لكل من عانى من التعليم الخاطئ لللغة الإنجليزية. فهي تثبت أن التعلم الذاتي والمثابرة قد يحقق ما لايمكن تصوره وان اتقان اللغة قد يحدث تحت اي ظروف واية عقبات، وأن المثابرة والشغف يمكن أن يحققان المستحيل.

Abdulrahman Mohammed

جريده اكسترا نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى